الكيلة: حالة مصابي كورونا مستقرة وظهور نتائج 70 عينة الأحد

تابعنا على:   00:05 2020-03-08

أمد/ رام الله: أكدت وزيرة الصحة برام الله د. مي كيلة، مساء يوم السبت، على أن حالة المصابين بفيروس " كورونا " الموجودين في الحجر الصحي بمحافظة بيت لحم مستقرة، ولم تظهر عليها أعراض جانبية.

وقالت الوزيرة كيلة، إن هذه الحالات الـ19 المصابة بفيروس "كورونا" بحاجة إلى راحة وجلسة بعيدة عن المواطنين وفيتامينات وطعام من أجل تعزيز مناعتهم.

وأوضحت أن الجزء الأكبر من الحالات الـ19 أصيب بفيروس "كورونا" جراء الاحتكاك مع الوفد اليوناني، بالإضافة إلى 4 أو 5 بفعل اختلاط المصابين مع عوائلهم.

ودعت سكان بيت لحم إلى عدم الخروج والبقاء في منازلهم والتواصل مع الطواقم الطبية حال احتاجوا شيئا، مطالبة المواطنين باتباع التعليمات على رأسها الالتزام بالحجر الصحي؛ من أجل المساعدة على عدم انتشار الوباء في كل المجتمع الفلسطيني.

وذكرت أن فيروس "كورونا" يشبه الإنفلونزا، مبينة أنه مرض فيروسي يصيب الجهاز التنفسي، حيث يكون الخطر حال ظهر في الرئتين؛ "كونه يقتل خلايا الرئتين ويجعل صعوبة في التنفس".

وأكدت كيلة على أن نسبة الموت في حالات كورونا 3.5% فقط، فيما نسبة الذين يحتاجون للدخول إلى وحدة العناية المكثفة 5%، داعية المواطنين لعدم الذعر والهلع والالتزام بسبل الوقاية.

ولفتت إلى أنه لم يتم إدراج أي نوع من الدواء ضد فيروس كورونا، مستطردة: "حال ظهرت أعراض واحتاج أكسجين نُ عطيه، وعلاج حرارة إذا ارتفعت درجة حرارة المريض".

وشددت على أن طواقم الوزارة مدربة وتستطيع إجراء الفحص الخاص بفيروس "كورونا"، منوهة إلى أن جهاز الفحص متوفر في المختبر المركزي بوزارة الصحة فقط؛ كون ثمنه مرتفع.

وفي السياق ذاته، كشفت وزيرة الصحة عن وجود حوالي 70 عينة مشتبه بإصابتها بفيروس "كورونا" من بيت لحم وخارجها، مشيرة إلى أن نتائجها ستظهر صباح يوم الأحد.