مصدر يروي لـ "أمد" كيف تتعامل حماس مع أطباء المستشفى الأوروبي بعد انتهاء عملهم

تابعنا على:   15:13 2020-09-13

أمد/ أمد/ غزة: أفاد مصدر خاص مساء يوم السبت، أن عناصر من أمن حماس، قاموا بتهديد عدد من الأطباء باستخدام القوة لإجبارهم على مغادرة المستشفى الأوروبي(الوبائيات) جنوب قطاع غزة، بعد اعتراضهم على ظروف الحجر الصحي في فندق الكومودور.

وفي التفاصيل، قال مصدر خاص لـ"أمد للإعلام"، إنه تم التهديد باستخدام القوة بحق 20 طبيبًا ما بين باطني وعناية مركزة وأطفال، من الذين قاموا بخدمة وطنهم لمدة أسبوعين متواصلين في مستشفى غزة الأوروبي "الوبائيات"، الذي أصبح يستقبل حالات الكورونا من جميع أنحاء قطاع غزة، ويعملون لمدة 8 ساعات متواصلة في ظروف قاسية جدا، ثم يأخذون قسطا من الراحة لمدة 8 ساعات،

وأضاف، أن المسؤولين في صحة حماس وعدوا هؤلاء الأطباء بحجرهم بعد انتهاء عملهم في مكان لائق لمدة من 14 - 21 يوم، ثم منحهم راحة 14 يوما في منازلهم، مع زيادة في رواتبهم.

واوضح المصدر، أنه بعد انتهاء عملهم يوم الجمعة، أبلغتهم الجهات المسؤولة بالتوجه للحجر في فندق الكومودور، او الذهاب الى بيوتهم مع تحمل المسؤولية عن أنفسهم وأسرهم".

واكمل: قام الأطباء بالتواصل مع زملائهم في الفندق، ليصدموا بالكارثة الحقيقية هناك، حيث لا يليق بالبشر، لافتا إلى أن الاطباء رفضوا مغادرة المستشفى، فكانت الإجابة "ستغادرون بالقوة".

واعتبر المصدر، أن فشل نقابة الاطباء الفادح في التعبير عن الأطباء، وصمتهم عن حقوقهم لسنوات طويلة، وعملهم بفتات الرواتب، وتحملهم الاهانات والضرب اثناء العمل دون تحرك جاد، قد أوصلنا لهذا الحال، مطالبا بتكريم الجيش الأبيض، وليس إهانته.

كلمات دلالية

اخر الأخبار