العربية الفلسطينية تطالب الإعلام بتسليط الأضواء على قضية الأسرى

تابعنا على:   23:04 2020-10-21

أمد/ رام الله: طالب رامي فرج الله، مسؤول الإعلام للجبهة العربية الفلسطينية، وسائل الإعلام المختلفة، لا سيما الرقمية منها، بضرورة تكثيف جهودها، وتسليط الأضواء على قضية الأسرى، وخصوصاً الأسير ماهر الأخرس ،المضرب عن الطعام لليوم 87 على التوالي.

وأوضح فرج الله أن قضية الأسرى لابد أن تأخذ بعداً إعلامياً من استدرار تعاطف العالم، حيث أن العالم اليوم لا يفهم إلا لغة يثير عواطفها، مبيناً أن قضية أسرانا هي قضية عادلة، مشيراً إلى تكاثف الجهود من أجل إيصال رسائل الأسرى للعالم الغربي.

وقال فرج الله: " الإعلام يحدث لأي قضية عادلة ضجة كبيرة تجعل العالم يساندها، و يناصرها"، مؤكداً أن الإعلام أصبح لاعباً أساسياً في نجاح أي قضية، منوهاً إلى الإعلام الفلسطيني لابد أن ينقل معاناة أسرنا بلغات العالم الرسمية، لافتاً إلى أن الإعلام ركز على الأسرى المضربين عن الطعام ، لاسيما الأسير ماهر الأخرس، مثمناً دورها في تدويل قضية الأسرى الفلسطينيين، لافتاً إلى أن وسائل الإعلام بنقلها صور معاناة الأسرى دفعت عشرات  الشباب إلى تشكيل مجموعات على منصات التواصل الاجتماعي لتأخذ قضية الأسرى أبعاداً سياسية و إنسانية، ونفسية.

اخر الأخبار