عمدة نيس يعتبره "إرهابي"

محدث2 - فرنسا: 3 قتلى وعدد من الجرحى بحادثة طعن في مدينة نيس..واعتقال المنفذ

تابعنا على:   10:42 2020-10-29

أمد/ باريس - وكالات: أفادت وسائل الإعلام الفرنسية، بمقتل 3 أشخاص وجرح آخرين، بهجوم بسكين بالقرب من كنيسة في مدينة نيس الفرنسية.

وقال وزير الداخلية الفرنسية جيرالد دارمانين إن الشرطة الفرنسية تنفذ عملية في منطقة الهجوم، مشيرا إلى أنه يعقد اجتماع خلية أزمة في وزارة الداخلية لمتابعة الحادث.

ودعت الشرطة الفرنسية عبر تويتر المواطنين إلى الابتعاد عن كنيسة نوتردام في مدينة نيس، جنوب البلاد.

وقال كريستيان إستروسي، عمدة مدينة نيس الفرنسية، على تويتر إنه يعتقد أن الهجوم بالقرب من الكنيسة في نيس كان هجوما إرهابيا.

وأكد إستروسي إنه تم إلقاء القبض على شخص بعد الهجوم.

وأفادت وسائل إعلام عالمية في فرنسا، عن الشرطة قولها إن "رجلا مسلحا بسكين هاجم عددا من الأشخاص عند التاسعة من صباح يوم الخميس في كاتدرائية نوتردام في مدينة نيس في جنوب فرنسا".

كما تحدث مصدر بالشرطة الفرنسية، عن قطع رأس امرأة بعد هجوم الطعن قرب كنيسة نوتردام في مدينة نيس جنوب فرنسا.

كما ذكرت السياسية الفرنسية اليمينية المتطرفة مارين لوبان، في حديثها للصحفيين في البرلمان الفرنسي في باريس، أن "قطع الرأس" قد حدث في الهجوم.

،فيما أفادت الشرطة أنها اعتقلت المنفذ واقتادته إلى المستشفى متأثرا بعيارات نارية أطلقها عليه رجال الشرطة.

وبحسب التقرير الأولي، فقد أدى الهجوم إلى مقتل 3 أشخاص بالإضافة إلى جرح آخرين، فيما تم القبض على المهاجم بعد 10 دقائق.

وكتبت الشرطة الفرنسية على تويتر: "مقتل شخص وجرح آخر في هجوم بالسكين في مدينة نيس جنوبي فرنسا والشرطة تعتقل المعتدي".

كلمات دلالية

اخر الأخبار