بالصور.. موسم "الخشب" في غزة ثروة ثمينة لأصحابها في فصل الشتاء

تابعنا على:   18:18 2020-11-26

أمد/ غزة- خاص: بدأ موسم الخشم عمله في قطاع غزة، مع زخات المطر التي امتلأت بسماء فلسطين بفعل المنخفض الجوي انتظاراً لبداية فصل الشتاء.
الشاب محمد المصري من وسط قطاع غزة، يعمل بائعاً للقطع الخشبية، أكد في حديثه مع "أمد للإعلام"، أنّ "مناجر الخشب في قطاع غزة تعمل على استخراج المكعبات الخشبية من "المشاطيح" وهي القاعدة الخشبية التي تجلس فوقها السلع الواردة من المعابر التجارية لضمان وصولها دون ضرر محل المشتري".
وقال المصري، إنّ بيع الخشب هو مصدر رزقه في فصل الشتاء، وخاصة بهذا العام الذي يمتلئ به القطاع بالأزمات خاصة جائحة كورونا وازدياد سوء الأوضاع الاقتصادية نتيجة الاغلاقات الشاملة.
ويعتبر موسم الخشب، الثروة الثمينة لأصحابه في فصل الشتاء، ففي ظل الازمات التي يعاني منها قطاع غزة تحديداً على مدار السنوات العشر الماضية، أصبح المواطن يفكرُ دوماً في بدائل للتدفئة، فالمنخفضات الجويّة القارصة، وانخفاض درجات الحرارة في بعض الأحيان بطريقة غير مُعتادة، دفعت بالتفكير بوسائل تدفئة بعيدة عن الكهرباء، وتفادي ساعات القطع التي تستمر لثمانِ ساعاتٍ في اليوم الواحد، نتيجة العجز الذي يعاني منه القطاع.

كلمات دلالية

اخر الأخبار