غنيم: استدامة عمل محطات التحلية والمعالجة أولوية قصوى بعد العدوان على غزة

تابعنا على:   11:02 2021-06-13

أمد/ غزة: أكد رئيس سلطة المياه م. مازن غنيم يوم الأحد، أن جهود سلطة المياه تركز على استمرارية تشغيل عمل محطات تحلية مياه البحر ومحطات معالجة المياه العادمة في قطاع غزة، مشيراً إلى أن ذلك يشكل أولوية قصوى لتجاوز تداعيات العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة.

وجاء ذلك خلال جولة شملت محطتي التحلية في الوسطى والجنوب، وكذلك محطة معالجة مياه الصرف. الصحي المركزية لمحافظتي غزة والوسطى، إضافة إلى محطة معالجة  المياه العادمة في رفح. حيث واجهت هذه المحطات توقفا في عملها بشكل متكرر  أثناء فترة العدوان مما أدى الى تدهور في مستوى خدمات المياه والصرف الصحي المقدمة للمواطنين.

وأطلع غنيم على عمل محطة تحلية دير البلح التي تبلغ قدرتها الإنتاجية 6 آلاف كوب يومياً والتي تنتج حاليا ما مقداره 1000 كوب ،نتيجة انقطاع الكهرباء حيث كانت تخدم في السابق دير البلح ومن ثم تم العمل على ان تصل الى مدينة الزوايدة مما يرفع عدد المستفيدين منها الى ١١٠ الاف نسمة بعد استكمال تمديد خط ناقل للمياه من المحطة إلى المنطقة مؤخراً.

وتفقد المهندس غنيم أعمال التوسعة الجارية في محطة تحلية جنوب غزة لرفع قدرة المحطة من 6 الاف إلى 20 ألف كوب يومياً، وهو ما سيزيد من كميات المياه المزودة للمناطق المخدومة بإنتاجها في محافظتي رفح وخانيونس، حيث تخدم حالياً أكثر من مائتي ألف نسمة.

وأكد م . غنيم في جولته على التواصل مع الشركاء الدوليين لتسريع تنفيذ برنامج التحلية المركزية التي تعد الحل الاستراتيجي لمشكلة المياه في قطاع غزة على مختلف مستوياته من شأنه أن يعزز من قدرة المواطن من الوصول الى موار مائية آمن وتفقد محطات الصرف الصحي

كما زار م.غنيم محطة المعالجة المركزية لمحافظتي غزة والوسطى في شرق البريج، والتي تم الاعلان عن تشغيل المرحلة الاولى عن تشغيلها في شهر نيسان الماضي والتي تصل قدرتها الاستيعابية إلى 60 ألف كوب، وتعالج ٣٠ الف كوب ونتيجة للعدوان توقفت عن العمل بشكل كامل، حيث باشرت الطواقم فور وقف العدوان بتشغيل المحطة لمعالجة الكميات الهائلة  ومن ثم بدء الضخ بشكل تدريجي لاعادة تشغيلها بطاقتها الانتاجية.

كما توجه رئيس سلطة المياه إلى محطة معالجة المياه العادمة في رفح، جنوب غزة، حيث يتم التخطيط لتوسعتها وزيادة قدرتها الاستيعابية استجابة للوضع الراهن، مع العمل على ضمان صيانة مرافقها لمعالجة مياه المجاري لضمان استمرار عملية المعالجة بالحد الادنى المطلوب

وتبلغ قدرة محطة رفح 20 ألف كوب يومياً، وتخدم مائتي ألف نسمة حالياً، حيث تم انشاؤها في العام 2009 للحاجة الماسة لتحسين خدمات الصرف الصحي في المحافظة، وتواجه المحطة تحديات تشغيلية وفنية

ومن الجدير ذكره ان سلطة المياه تضع على راس اولوياتها  تطوير قطاع الصرف الصحي.