بشارة يبحث مع البنك الدولي تعزيز التعاون وإعادة إعمار قطاع غزة وانعاش الاقتصاد

تابعنا على:   18:25 2021-06-13

أمد/ رام الله : بحث وزير المالية بحكومة رام الله، شكري بشارة، يوم الأحد، مع وفد رفيع المستوى من مجموعة البنك الدولي/ واشنطن يترأسه نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا، فريد بالحاج، سبل تعزيز التعاون الثنائي بين الطرفين والدعم الذي يقدمه البنك الدولي لفلسطين، وجهودهم في إعداد تقرير حول الأضرار التي لحقت بكافة القطاعات الحيوية والاقتصادية في قطاع غزة نتيجة العدوان الإسرائيلي الأخير على القطاع، وسبل إعادة الإعمار وإنعاش الاقتصاد.

وضم وفد البنك الدولي، المدير التنفيذي للبنك الدولي ميرزا حسن، ومدير مؤسسة التمويل الدولية (IFC) إحدى مؤسسات مجموعة البنك الدولي، يوسف حبش.

واستمع الوفد إلى شرح بشارة حول جهود الحكومة الفلسطينية في مواجهة انعكاسات وآثار وباء كورونا وحجز أموال المقاصة لعدة أشهر خلال الأعوام 2019- 2020 على كافة نواحي الاقتصاد الفلسطيني والمالية العامة.

وقال بلحاج: إن المحادثات مع بشارة كانت جيدة ، مؤكدا أن البنك الدولي سيعمل مع شركائه في الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي لتقييم الأضرار والاحتياجات المطلوبة لقطاع غزة.

وأثنى الوفد على الجهود المبذولة في إدارة الأزمة والقدرة على الصمود رغم الصعوبات والتحديات التي مرت بها دولة فلسطين، وتم مناقشة المعوقات التي يفرضها الاحتلال الإسرائيلي لجهود إنعاش الاقتصاد الفلسطيني وتدخلات البنك الدولي في هذا المجال.