نشطاء وأهالي الشيخ جراح يطالبون بالتضامن معهم بالتزامن مع موعد المحكمة

تابعنا على:   17:09 2021-08-01

أمد/ القدس: طالب نشطاء فلسطينيون وأهالي حي الشيخ جراح للتضامن معهم، يوم الاثنين، وذلك بالتزامن مع موعد محكمتهم في قضية إخلاء منازلهم؛ لصالح المستوطنين.

وحثت الدعوات بالتواجد والمشاركة التضامنية يوم الاثنين عند الساعة الحادية عشر صباحًا، أمام المحكمة العليا الإسرائيلية بالتزامن مع موعد في قضية إخلاء منازلهم.

وتأتي هذه الدعوات تزامنًا مع انعقاد جلسة العليا للنظر في قرار تهجير أربع عائلات من الحي، وهي الكرد وإسكافي والقاسم والجاعوني، وذلك بعد مصادقة المحكمة المركزية على قرار تهجيرهم ونقل منازلهم للمستوطنين بزعم ملكية جمعيات استيطانية للأراضي التي شيدت فوقها المنازل.

وفي وقت سابق، جمدت المحكمة العليا الإسرائيلية قبل أيام وبشكل مؤقت، قرارًا بإخلاء ثلاث عائلات مقدسية من حي الشيخ جراح المهدد بالإخلاء والتهجير القسري.

ولم تحدد المحكمة موعدَا لإصدار قرارها النهائي بشأن تلك العائلات وهي الدجاني، وحماد، والداهودي.

وتواجه 28 عائلة فلسطينية خطر الإخلاء من المنازل التي تقيم فيها منذ العام 1956.

وتؤكد جمعيات استيطانية، أن المنازل أقيمت على أرض كانت بملكية يهودية قبل العام 1948، وهو ما ينفيه السكان، كما تنفيه وثائق بحوزتهم.

وخطر يهدد التهجير 500 مقدسي يقطنون في 28 منزلًا بالحي على أيدي جمعيات استيطانية بعد سنوات من التواطؤ مع محاكم الاحتلال، والتي أصدرت مؤخرًا قرارًا بحق سبع عائلات لتهجيرها، رغم أن سكان الحي المالكين الفعلين والقانونين للأرض.

يُشار إلى أنّ حي الشيخ جراح مواجهات بين قوات الاحتلال ومستوطنيه وبين أهالي الحي والمقدسيين والشبان والمتضامنين، الذين يتصدون لاقتحامات المستوطنين واعتداءاتهم، ويؤكدون ثباتهم وصمودهم في منازلهم وأرضهم.

اخر الأخبار