الاتحاد الأوروبي: هناك تنسيق بين الأعضاء لوجود تمثيل دبلوماسي في كابول

تابعنا على:   19:32 2021-09-14

أمد/ بروكسل: أكد الاتحاد الأوربي أن التعامل مع حركة طالبان - المحظورة في روسيا ودول كثيرة من العالم-، التي تحكم أفغانستان في هذه الأثناء بات خيارا وحيدا.

وحسب تصريحات لمسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل يوم الثلاثاء، فإن الاتحاد ينسق بين دوله الأعضاء من أجل حضور دبلوماسي في العاصمة الأفغانية كابول.

وقال بوريل:" ليس أمامنا خيار سوى التحاور مع حكام أفغانستان الجدد من حركة طالبان".

تصريحات بوريل جاءت خلال كلمة له أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورج، والتي اكد فيها أن "الأزمة الأفغانية لم تنته بعد... ولكي تكون لدينا أي فرصة للتأثير على الأحداث، فلا خيار أمامنا سوى التحاور مع طالبان".

واعتبر الممثل الأعلى للسياسة في الاتحاد الأوربي أن الحديث عن حقوق الإنسان هناك مفارقة، لكنه عاد مستدركا: "لكن هذا ما يجب أن نطلبه منهم".

ولفت بوريل إلى ضرورة الاستعداد لاحتمالات الهجرة من الأفغان إلى أوربا،  لكنه أبدى توقعه من ألا تكون تلك الهجرة كبيرة مثلما كانت في 2015 بسبب الحرب الأهلية في سوريا.

وتحاول المفوضية الأوروبية الحصول على تمويل لمعاودة توطين قرابة 30 ألف أفغاني.

اخر الأخبار