عبر وسائل الإعلام

إعلام الأسرى لـ"أمد": ما نشر حول استمرار العقوبات على أسرى الجهاد "غير دقيق"

تابعنا على:   12:53 2021-09-15

أمد/ رام الله: أكد إعلام الأسرى الفلسطيني، أن ماينشر عبر وسائل الإعلام حول العقوبات ضد أسرى الجهاد غير دقيقة، فالقضية الوحيدة هي التي بقيت توزيعهم على الأقسام والغرف.

ونوه نادي الأسير في حديثه مع "أمد للإعلام"، أنّ هذا الموضوع تم تأجيله للأسبوع القادم، ولكن كافة العقوبات التي فرضت منذ عملية العبور الكبير في جلبوع تم رفعها كلياً.

وشدد، أنّ قضية أسرى الجهاد وهي مقارنة مع باقي القضايا لا تذكر، وهناك وعودات بحلها في الأسبوع القادم. 

وكانت ،لجنة الطوارئ لأسرى حركة الجهاد: أوضحت أن العقوبات التي فرضتها إدارة مصلحة السجون بحق أسرى الحركة مازالت مستمرة.

وأشارت، إلى أن الاتفاق بين الحركة الأسيرة وإدارة مصلحة السجون بإلغاء العقوبات، لا يشمل العقوبات المفروضة على أسرى حركة الجهاد ولم يكن أسرى الجهاد طرفاً في ذلك الاتفاق

اخر الأخبار