قرروا بدء سلسلة إجراءات تصعيدية

مشاريع المقاولين الفلسطينيين على شفا حفرة بسبب الدولار وارتفاع الأسعار.. من يٌنّقذهم؟

تابعنا على:   17:13 2021-11-21

أمد/ غزة- سماح شاهين: قرر اتحاد المقاولين الفلسطينيين في المحافظات الجنوبية والشمالية، تعليق العمل في جميع المشاريع قيد التنفيذ في مختلف أنحاء الوطن، ابتداءً من يوم الاثنين القادم.

وأكّد نقيب المقاولين الفلسطينيين م. علاء الأعرج، أنّه تقرر وقف العمل في كافة المشاريع، بمشاركة إدارة الاتحاد وأمناء سر الفروع وأعضاء اللجان في كافة المناطق في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وأوضح الأعرج لـ"أمد للإعلام"، أنّ الارتفاع الفاحش في أسعار المواد وانخفاض أسعار صرف العملات مقابل الشيكل، بالإضافة إلى شح الأيدي العاملة المهنية، أدت إلى تكبد المقاولين خسائر فادحة بنسبة تجاوزت 40 % من قيمة المشاريع قيد التنفيذ، وهذا الأمر لا يتحمله المقاول.

وأشار إلى أنّ عدم تدخل الجهات الرسمية وعلى رأسه مجلس الوزراء الفلسطيني بأخذ قرار بانقاذ هذه الشريحة التي تٌشغل أكثر من 22 % الأيدي العاملة الفلسطينية، وتٌساهم بحوالي 30% من الناتج القومي الأمني ستكون العواقب وخيمة.

وشدد على أنّ الاتحاد اتخذ موقف إعطاء المجال للجهات المُشغلة والمانحة الممولة للمشاريع، بأخذ هذا قرار يٌنقذ هذا القطاع وإلا سيتم بدء فعاليات بدءًا من الأسبوع القادم.

ولفت إلى أنّ يوم الاثنين القادم 29-11-2021 سيكون هناك تعليق كافة الأعمال في محافظات الوطن عمومًا، مشيرًا إلى أن حتى هذا التاريخ إنّ لم يكن هناك استجابة أو فتح حوار مٌعمق للنظر في هذه الأزمة سيكون هناك فعاليات أخرى.

اخر الأخبار