خلال وقفة احتاج وسط غزة..

موظفون سابقون بحكومة حماس ارتدوا الأكفان على طريقة "بوعزيزي" - صور وفيديو

تابعنا على:   14:30 2022-06-21

أمد/ غزة- خاص: احتج موظفون في حكومة حماس بقطاع غزة، استقالوا من عملهم قبل أعوام ويطالبون بحقوقهم.

وارتدى أحد الموظفين المحتجون في ساحة السرايا وسط مدينة غزة، الكفن معبراً عن غضبه لوضعه الذي يمر به نتيجة حرمانه من أبسط حقوقه من قبل داخلية حماس.

وهدد آخرون بحرق أنفسهم في حال لم تقم حكومة حماس بإنصافهم.

وفي بيان مسرب خاص لهم وصل "أمد للإعلام"نسخةً منه، قال المحتجون تحت عنوان "تفاصيل قضية إنسانية"، إننا مجموعة من الموظفين بحكومة غزة ضاقت بنا السبل بسبب سياسة الحكومة المالية وانخفاض نسبة صرف الرواتب، فقدمنا الاستقالة من وظيفتنا العمومية لنحصل على مستحقاتنا المالية.

وأضاف البيان المسرب، "تختلف أحوال هؤلاء قبل الاستقالة وأسبابها بعضهم تعرض لنكسة مالية والحبس على ذمم مالية ولم يسنده احد، وآخرين تعرض للمرض أو أحد أبناءه ولم يستطع علاجه، ومنهم من استقال بسبب سكنه بالإيجار ولم يستطيع دفع ثمنها.

وشددوا: "أصبحت أحوال هؤلاء الموظفين المستقيلين أسوأ من قبل، وبعضهم الآن مطارد للناس بسبب الأحوال المعيشية، وآخرين يسكنون في الشارع، لقد طرقوا أبواب كل القيادات والمسؤلين والجميع تخلى عنهم.

وطالبوا، بالعودة لوظائفهم كما الاتفاق الموقع بينهم بأنه يحق لهم العودة لعملكم بعد 3 أعوام، لكن حكومة حماس طالبتهم بإعادة المستحقات التي استلموها حتى توافق على عودتهم للعمل.

ونوه البيان، أنّ المستحقات هي دين للموظف على الحكومة، وغالبية الموظفين المستقيلين لا ينتمون لأي جهة تنظيمية ولا يهتم بأحوالهم أحد.

كلمات دلالية

اخر الأخبار