البكري: القضية الفلسطينية حاضرة في وجدان الكويت قيادة وحكومة وشعبا

تابعنا على:   19:58 2022-08-16

أمد/ عمان: قال وزير الأوقاف والشؤون الدينية حاتم البكري إن القضية الفلسطينية حاضرة في وجدان دولة الكويت، قيادة وحكومة وشعبا، وأن رسالة الكويت واضحة بدعم القيادة السياسية الفلسطينية في مساعيها لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

جاء ذلك خلال لقائه، يوم الثلاثاء، سفير دولة الكويت لدى المملكة الأردنية الهاشمية ولدى دولة فلسطين في عمان عزيز الديحاني، بمقر السفارة في عمان، لبحث آفاق التعاون في مجالات الأوقاف والزكاة وسبل تفعيل وتطوير العلاقات والبرامج الخيرية المشتركة، من خلال صندوق الزكاة الفلسطيني كونه الجهة الرسمية للعمل الخيري.

وبين البكري أن الدعم الكويتي الذي تقدمه الكويت لفلسطين منذ بدء الاحتلال الإسرائيلي كان له الأثر الإيجابي الكبير على شعبنا، معربا عن تطلعه إلى تقديم المزيد من الدعم للمؤسسات الخيرية الفلسطينية.

وقدم شرحا عن عمل وبرامج وخطط وزارة الأوقاف من خلال مؤسسات الوزارة الخيرية المختلفة والمنتشرة بجميع محافظات الوطن، والتي استطاعت إنجاز العديد من أهدافها وتقديم الدعم للأسر الفقيرة والمحتاجة ومساعدة أبناء شعبنا، في ظل ظروف الحياة الصعبة نتيجة الحصار الإسرائيلي المتواصل.

وأشاد البكري بالتجربة الكويتية في مجال الأوقاف والزكاة والعمل الخيري على مستوى العالم، خاصة برامجها الخيرية بفلسطين، موضحا أن صندوق الزكاة الفلسطيني استفاد من هذه التجربة وأنه بصدد القيام بالعديد من المشاريع المشابهة، التي تم إعداد المخططات والدراسات بخصوصها والتي تعود بالنفع والفائدة على المجتمع الفلسطيني، وتحقق سياسة الوزارة ورؤيتها في مساعدة الفقراء والمحتاجين .

من جانبه، أعرب الديحاني عن أمله بتحسن الأوضاع الفلسطينية، وقال إن دولة الكويت مؤمنة بحقوق الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، وأن الخطاب السياسي لدولة الكويت تجاه القضية الفلسطينية منذ بدايتها ثابت ومضامينه ثابتة وداعم لحقوق الشعب الفلسطيني، وأن العلاقات الكويتية الفلسطينية تاريخية ومتجذرة.

وأشار إلى أن بلاده على استعداد دائم ومتواصل لتقديم كل الدعم للمؤسسات الفلسطينية، حتى تكون قادرة على القيام بواجباتها.

وحضر اللقاء مدير عام صندوق الزكاة الفلسطيني إسماعيل أبو الحلاوة، ورئيس مجلس إدارة مستشفى الإسراء التخصصي أحمد عباس.

اخر الأخبار