اعتقلوا بعد اشتباك في نابلس..

يديعوت:"الصوالحي وعويص" نشطاء بحركة فتح وأحدهما يعمل في الأمن الفلسطيني

تابعنا على:   12:07 2022-08-30

أمد/ تل أبيب- ترجمة خاصة: انتهت عملية اقتحام جيش الاحتلال الإسرائيلي صباح يوم الثلاثاء، في قرية روجيب جنوب شرقي مدينة نابلس شمال الضفة الغربية، باعتقال اثنين من المطلوبين الفلسطينيين.
  
وأكدت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أنه بعد ساعات طويلة من محاصرة المنزل وإطلاق القذائف صوبه ووقوع تبادل كثيف لإطلاق النار، تم اعتقال اثنين من المحاصرين داخل المنزل. 

وأوضح أن القوات الخاصة إلى جانب أفراد من لواء المظليين شاركت في العملية العسكرية بنابلس، التي أدت لاعتقال المطاردين نهاد عويص ونبيل الصوالحي من نشطاء حركة فتح وأحدهم وهو الصوالحي يعمل في الأمن الفلسطيني.
 
وشددت، أن المطلوبين لا علاقة لهما بإطلاق النار على المستوطنين قرب قبر يوسف بنابلس، ولكنه يقف وراء عملية إطلاق نار صوب مستوطنة شافي شومرون الأسبوع الماضي.
 
وأشارت، إلى أن الجيش أطلق صاروخا مضادا للدروع تجاه المنزل المحاصر في منطقة روجيب، وأعقبه وابل من النيران، بينما الحدث لا يزال مستمرًا.
 
ونوهت أن جرافة إسرائيلية تواجدت قرب المنزل المحاصر في منطقة روجيب بنابلس لمحاولة هدمه لدفع من فيه على المغادرة.

أخبار ذات صلة

اخر الأخبار