على خلفية "أحداث نابلس"..

فتح تدعو إلى الوحدة ورص الصفوف .. وتفويت الفرصة على العابثين المتربصين

تابعنا على:   15:16 2022-09-20

أمد/ رام الله: أهابت حركة التحرير الوطني "فتح بأبناء شعبنا الحفاظ على المشروع الوطني والتحلي بالمسؤولية، وعدم الانجرار وراء الفتن التي يقف وراءها الاحتلال وعدد من دول الإقليم التي تريد الإضرار بقضية شعبنا، وحقوقه بالحرية، والاستقلال.

وأوضحت "فتح" في بيان، صدر عنها يوم الثلاثاء، على خلفية الأحداث المؤسفة التي شهدتها محافظة نابلس، والتي راح ضحيتها المواطن فراس يعيش، أن انحراف البوصلة الفلسطينية نحو الداخل يهدد مصير القضية الفلسطينية، مؤكدة على أهمية الوحدة والتلاحم، وتفويت الفرصة على المتآمرين على المشروع الوطني الفلسطيني.

ودعت الحركة أبناء شعبنا إلى المزيد من الوحدة الوطنية، ورص الصفوف، وتفويت الفرصة على العابثين المتربصين بأبناء شعبنا، مشددة على ان البوصلة الحقيقية للكفاح الفلسطيني هي نحو الاحتلال وتحرير مقدساتنا الإسلامية والمسيحية من دنس الاحتلال وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

كلمات دلالية

اخر الأخبار