إعلام: الوسيط الأمريكي يعمل على مسودة معدلة لترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل

تابعنا على:   22:30 2022-09-21

أمد/ بيروت: أفادت مصادر محلية، يوم الأربعاء، بأن الوسيط الأمريكي الخاص بترسيم الحدود البحرية اللبنانية الإسرائيلية يعمل على مسودة معدلة لتلك الحدود، وذلك بعد رفض بيروت صيغة سابقة.

ونقلت قناة المنار، مساء يوم الأربعاء، عن مصادر مطلعة أن الوسيط الأمريكي الخاص بإدارة مفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل يعمل على مسودة معدلة لترسيم تلك الحدود البحرية، ويفترض أن ينتهي منها خلال أسبوع، وذلك بعدما أرجأ إرسالها بعد رفض لبنان لها بصيغتها القديمة.

وأوضحت المصادر أن الفريق اللبناني كان طلب سابقا من آموس هوكشتاين عدم إرسال مسودة مكتوبة بما طرحه على بيروت خلال زيارته الأخيرة للبلاد، الأسبوع الماضي، وذلك على خلفية رفض لبنان لـ"خط الطفافات" الذي طرحه من قبل، وكان مدار بحث خلال اجتماعات للفريق اللبناني الأسبوع الماضي.

وناقش هوكشتين الخطوط النهائية لهذا البحث مع المسؤولين اللبنانيين في نيويورك، حيث تمت مناقشة عدة حلول لمنطقة الطفافات قد تُرضي لبنان وتقبل بها إسرائيل.

أشارت المصادر إلى أن "هوكشتين بدأ إعداد مسودته المكتوبة حول المطروح للبنان: أي الخط 23، حقل قانا كاملا، التزام فرنسي ومن شركة TOTAL للبدء بالتنقيب في المنطقة اللبنانية بعد توقيع الاتّفاق".

يأتي ذلك، بعد أيام من تحذير الأمين العام لـ"حزب الله" اللبناني، حسن نصر الله، إسرائيل من استخراج الغاز من حقل "كاريش" المتنازع عليه بين لبنان وإسرائيل، قبل انتهاء عملية ترسيم الحدود البحرية.

وقال نصر الله: "الخطّ الأحمر بالنسبة لنا، هو بدء استخراج الغاز من كاريش .. أعيننا على كاريش وصواريخنا على كاريش".

ورد عليه رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد، يوم الاثنين، وقال إن "عملية استخراج الغاز من حقل كاريش ستبدأ بغض النظر عن مسار المفاوضات مع لبنان حول ترسيم الحدود البحرية".

وأعلن لابيد، في بيان له، أنه "من الممكن والضروري التوصل إلى اتفاق خلال المفاوضات مع لبنان حول الحدود البحرية، بما يخدم مصالح كلا البلدين"، مضيفا: "الاتفاق سيكون مفيدا للغاية وسيسهم في تعزيز الاستقرار الإقليمي".

اخر الأخبار