الخارجية الصينية تؤكد أهمية صيغة "أستانا" بخفض تصعيد الصراع في سوريا

تابعنا على:   17:40 2022-11-24

أمد/ بكين: أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية، ماو نينغ، أن صيغة "أستانا" تلعب دور بناء في تهدئة الصراع في سوريا، والصين مستعدة للعمل مع الأطراف المعنية لمساعدة سوريا على تحقيق السلام والاستقرار.

وأكدت ماو نينغ في إفادة إعلامية، على أن صيغة أستانا منذ بدايتها "لعبت دور بناء في تنسيق وتسهيل تهدئة الصراع السوري وتنفيذ وقف إطلاق النار.

وقالت ماو نينغ في تعليق على تصريحات ألكسندر لافرينتيف "الصين تولي أهمية كبيرة لصيغة أستانا ومستعدة للعمل مع الأطراف المعنية لمساعدة سوريا على تحقيق السلام والاستقرار".

وأعلن المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا، ألكسندر لافرينتيف، الأربعاء، أن مشاركة الصين في صيغة "أستانا" ستكون مفيدة، ويمكن لبكين أن تساعد في حل الوضع في سوريا.

وقال لافرينتيف للصحفيين، عقب الجولة الـ19 من محادثات "أستانا" حول سوريا: "نعتقد أن مشاركة الصين في صيغة "أستانا" ستكون مفيدة للغاية - ليس لأنها دولة عظمى ذات إمكانات، بل لحقيقة أن هذا البلد يمكنه حقا تقديم مساعدة محددة في التسوية السورية".

وكانت الجولة الـ19 من محادثات "أستانا" جرت في العاصمة الكازخستانية يومي 22 و 23 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، بمشاركة وفود الدول الضامنة للعملية (روسيا وتركيا وإيران)، وممثلون عن الحكومة السورية والمعارضة والأمم المتحدة.

اخر الأخبار